هل تعانى من زيادة الوزن ؟ هل قررت عمل نظام غذائى ” رجيم” او ” دايت ” للتخلص من هذا الوزن الزائد و رغم ذلك لم تنجح فى التخلص من السمنة رغم التزامك بالنظام الغذائى ؟

ما هى الاسباب التى تؤدى الى عدم فقدان الوزن؟

هناك عدة اسباب تمنعك من التخلص من الوزن رغم التزامك بالنظام الغذائى و منهم ما يلى :

1 . الفهم الخاطىء للرجيم

كلمة رجيم تعنى ” نظام” كامل و يقصد به تنظيم نمط الحياة بأكمله و ليس مجرد تقليل كمية الطعام فقط و بناء عليه فعلى من يرغب فى انقاص وزنه أن يتبع نظام صحى على مدار اليوم بالكامل كما سنوضح خلال هذا المقال و ذلك كى ينجح فى تخسيس وزنه بصورة جيدة .

2 . اهمال الوجبات و التجويع بهدف انقاص الوزن

weigh-in-reasons-youre-not-losing-weight1

بكل أسف هناك من يتعمد تقليل كمية الطعام بصورة حادة ظناً منه ان هذا الرجيم القاسى سيعمل على خفض وزنه بصورة سريعة لكنه فى الغالب اما سيفشل فى الاستمرار فى هذه الطريقة و اما سيعانى من متاعب صحية وخيمة أبرزها الضعف العام و نقص فى العناصر الهامة للجسم ، تساقط الشعر ، انخفاض ضغط الدم.
كذلك اهمال تناول بعض الوجبات و الغاؤها تماما و اهمها وجبة الافطار لا يساعد على انقاص الوزن الزائد كما يعتقد البعض حيث ان التجويع او اهمال الوجبات يؤدى الى بطء فى معدل الحرق فى الجسم مما يترتب عليه بطء فى انقاص الوزن علاوة على متاعب جسدية منها الارهاق الشديد و قد يصل لحد الاغماء و فقدان الوعى .

3 . عدم تناول الماء بقدر كافى يسبب فشل الرجيم

الرجيم الصحى الناجح لا بد أن يكون عبارة عن نظام حياة و من ضمن الاسلوب الصحى ان يتناول الفرد ما لا يقل عن 8 اكواب ماء يوميا تزداد لتصل الى 12 كوب فى شهر الصيف و الاجواء الحارة .
إن الماء ليس فقط سائل حيوى و منعش للجسم لكنه مكون اساسى فى العملية الكميائية لحرق الدهون فى الجسم و قد ثبت أن نقص الماء فى الجسم هو احد عوامل بطء عملية الحرق و فى المقابل فإن تناول الماء بصورة كافية ” من 2.5 الى 3 لترات ماء يوميا يضاعف من معدل الحرق اكثر من ضعفين .

4 . اعتماد نظام السعرات الحرارية قد يكون سبب فى فشل الرجيم

و يقصد به أن يقوم الفرد بحساب السعرات الحرارية التى يحتاجها جسمه يوميا ثم يلجأ الى جدول السعرات الحرارية الموجودة بكل نوع من انواع الاطعمة فإذا كان مطلوب له ان يتناول 1600 سعر حرارى فى اليوم فإنه يجب أن يستمد تلك السعرات او يحصل عليها من مصادر متنوعة تشمل البروتينات و بعض الكربوهيدرات بالاضافة الى القليل من الدهون الصحية المفيدة علاوة على المصادر الغنية بالفيتامينات و المعادن و منها الخضروات و الفواكه . هكذا يجب ان يكون .
أما فى حالة أن يلجأ الفرد الى تناول ما يبلغ 1600 سعر حرارى فى صورة حلويات و نشويات او دهون و بروتين فقط فهذا من شانه أن يجعل الجسم فى حالة عدم اتزان نتيجة لنقص عناصر اساسية و هامة للجسم .

5 . عدم تنظيم مواعيد الطعام

فتجد البعض يتناول وجبة الافطار فى وقت الظهيرة ثم يتناول الغداء بعدها بسويعات قليلة فيشعر بالامتلاء و الازدحام . و عندما يحل موعد العشاء لا يستطيع تناول المزيد من الطعام فيقوم بتأجيل وجبة العشاء الى وقت متأخر غالبا قبل النوم بوقت قليل و هو أمر يمثل خطورة و عائق كبير فى طريق حرق الدهون .
النظام الغذائى الصحى يجب ان يشتمل على تنظيم مواعيد تناول الوجبات بحيث يكون تناول وجبة الافطار فى وقت مبكر قدر الامكان بحد اقصى العاشرة صباحا و يكون هناك فاصل زمنى بين الغداء و العشاء يتراوح ما بين 5 الى 6 ساعات . اما وجبة العشاء فيفضل الاستغناء عنها او تكون عبارة عن كوب زبادى و ثمرة فاكهة و خيار على ان يكون موعد تناول وجبة العشاء قبل وقت النوم بما لا يقل عن 3 ساعات .

6 . عدم ممارسة الرياضة باى شكل

فكما أسلفنا فى بداية المقال ان النظام الغذائى فقط ليس كافى و هناك عوامل أخرى هامة لحرق الدهون و من يعتمدون على تقليل الاكل فقط لا ينجحون فى انقاص الوزن بالصورة الكافية و من الافضل ان يمارس الشخص اى رياضة بشكل منتظم و لو لمدة قصيرة و يمكن ممارسة رياضة المشى سواء فى الملعب او فى الحديقة او يمكن استخدام المشاية الكهربائية فى المنزل لانقاص الوزن الزائد.