يعانى البعض من اكتساب عدد من الكيلو جرامات وبصفة خاص خلال شهر رمضان بسبب اتباع بعض العادات  الخاطئة والتى يمكن ان يؤدى تجنب اتباعها الى حدوث نتائج عكسية ايجابية رائعة وليس فقط عدم حدوث زيادة فى الوزن بل وايضاً التخلص من الوزن الموجود بالفعل وهذة النصائح هى كالتالى :

 تجنب تناول المشروبات الغازية

احد اكبر الاسباب التى تؤدى الى حدوث زيادة كبيرة فى الوزن هى تناول المشروبات الغازية اثناء وجبة الافطار وذلك ظنناً بأنها تؤدى الى اشباع العطش ولكن هذا غير صحيح على الاطلاق ويؤدى الى اثار صحية ضارة فهو يؤدى الى ارتفاع نسبة السكر فى الدم والاصابة بغازات البطن وسوء الهضم بل وانه يؤدى الى زيادة وزن الجسم وبصفة خاصة فى مناطق البطن والارداف.

لذا ينصح بالامتتناع عن تناولها قدر الامكان واستبدالها بالعصائر الطبيعية الطازجة والخالية من السكر ويمكن تناول المشروبات الخاصة بشهر رمضان ايضاً مثل الكركدية والخروب ولكن يراعى تحليتها بواسطة السكر المخصص للدايت والخالى من الاسبرتام.

 الشاى الاخضر

يساعد تناول كوب من الشاى الاخضر بعد مرور نصف ساعة من تناول وجبة الافطار على تحفيز عملية حرق الدهون وانقاص الوزن الزائد على مدار شهر رمضان وذلك لان الشاى الاخضر غنى بمضادات الاكسدة التى تساعد على محاربة الخلايا الدهنية وتمنع تكونها من جديد.

 الاقلال قدر الامكان عن تناول النشويات

النشويات تعتبر من المسببات الاساسية فى زيادة وزن الجسم خلال شهر رمضان نظراً لكون سفرة شهر رمضان الكريم لا تخلو من الاطعمة المكونة من النشويات مث المحشى والمكرونة بجميع طرق طهوها والتى تؤدى الى الاصبة بالسمنة الموضعية حيث زيادة الوزن فى مناطق محددة فى الجسم دون غيرها من المناطق الاخرى مثل الارداف والتى يصعب تخسيسها لدى العديد من الاشخاص.

ويمكن تفادى ذلك  عن طريق تناول ثلاث ملاعق صغيرة فقط من النشويات مهما كان نوعها وذلك فى وجبة الافطار وتناول ربع قطعة من الخبز فى وجبة السحور .

التركيز على البروتينات

الالتزام بتناول الاطعمة الغنية بالبروتين مثل اللحوم الحمراء ولحوم الدجاج وكذلك لحوم الاسماك والبيض والجبن ولكن النوع منخفض الدسم وكذلك الالبان منخفضة الدسم حيث يساعد التركيز عليها فى تحفيز عملية حرق دهون الجسم واستبدال الدهون بالعضلات.

استخدام السكر المخصص للدايت

يساعد استخدام السكر ذو النوع المخصص للدايت على سرعة تحقيق الهدف وهو انقاص الوزن الزائد و التمتع بقوام رشيق مدى الحياة ولكن يراعى الحرص على استخدام النوع الخالى من الاسبرتام لانه النوع الاكثر صحيا من غيره من الانواع الاخرى.

الاكثار من شرب الماء

الماء محفز طبيعى للحرق ويتميز بكونه خالى تماماً من السعرات الحرارية ويساعد على تخليص الجسم من السموم والدهون لذى يراعى الاكثار من تناول الماء فى الفترة التى تكون بين وجبة الافطار ووجبة السحور .

تناول ثمرة موز بعد وجبة السحور بربع ساعة

احد ابسط الطرق التى تساعد على عدم الشعور بالعطش طوال ساعات الصيام هى تناول ثمرة من الموز بعد وجبة السحور او قبل الاذان بربع ساعة تقريباً فهى غنية بالكالسيوم ولها مفعول السحر فى الوقاية من الاصابة بالعطش كما انها تمد الجسم بالطاقة طوال  اليوم لكى يقوم بالنشاطات الحياتية المختلفة اثناء الصيام دون الشعور بالكسل او الرغبة فى النوم.